إنتل تعلن عن تقنية ثندربولت: أسرع موصل للبيانات في الحواسيب الشخصية

سرعة مذهلة لنقل البيانات بالإضافة إلى موصلات للشاشات عالية التحديد HD لإتاحة مزيد من الاستخدامات وإضافة أجهزة طرفية جديدة

أبرز النقاط:

  • ثندربولت تقنية جديدة لنقل البيانات والربط عالي السرعة في الحواسيب تعمل بسرعة 10 غيغابت بالثانية.
  • تدعم تقنية ثندربولت نقل كل من البيانات العامة وبيانات العرض في كبل واحد، ما يوفر مزيداً من البساطة والمرونة ويتيح الحصول على وسائل جديدة ومثيرة لاستخدام الحاسوب.
  • آبل* أولى الشركات التي تتبنى تقنية ثندربولت، وستقدمها بداية في المجموعة الجديدة من حواسيبها MacBook* Pro.

سانتا كلارا، كاليفورنيا، 24 فبراير 2011 – أعلنت شركة إنتل اليوم عن توافر تقنية ثندربولت (Thunderbolt technology)، وهي تقنية جديدة للتوصيل عالي السرعة يجمع في كبل واحد بين النقل عالي السرعة للبيانات العامة وبين بيانات العرض عالي التحديد (HD). وتعمل تقنية ثندربولت بسرعة 10 غيغابت بالثانية، ما يمكّنها من نقل فيلم كامل عالي التحديد HD في أقل من 30 ثانية. وستتاح هذه التقنية التي طوَّرتها إنتل من خلال التعاون التقني مع آبل، وستتوافر بداية في المجموعة الجديدة من الحواسيب المحمولة Apple MacBook Pro.

انتظار أقل، إنجاز أكثر

تهدف تقنية ثندربولت (التي كانت تحمل سابقاً الاسم الرمزي لايت بيك Light Peak) إلى نقل الوسائط المتعددة بشكل أسرع، وتسهيل الربط بين الأجهزة، وتوفير وسائل جديدة ومثيرة لبناء واستخدام الحواسيب. ويعد الجمع بين الموصلات عالية السرعة لنقل البيانات وموصلات الفيديو عالي التحديد معاً في كبل واحد أحد العوامل الأساسية في تحقيق هذا الهدف. وتحقق تقنية ثندربولت هذا الهدف عبر طريقتين، أو بروتوكولين، للتوصيل، هما: الناقل PCI Express* لنقل البيانات، ومنفذ DisplayPort* للشاشات. ويتمتع ناقل PCI Express بمرونة الاتصال بأي نوع تقريباً من الأجهزة، بينما يمكن لمنفذ وموصل DisplayPort توفير دقة عرض تفوق 1080p بكسل وما يصل إلى ثماني قنوات صوتية متزامنة. وتتوافق تقنية ثندربولت مع شاشات وموائمات DisplayPort الحالية، وتتشارك جميع الأجهزة المتوافقة مع تقنية ثندربولت على موصل واحد، وتسمح للمستخدم بوصل الأجهزة على التوالي واحداً بعد الآخر، عبر الكبلات الكهربائية أو الضوئية.

وقد صممت تقنية ثندربولت لتلبية طلب العاملين المتخصصين في إنشاء الوسائط عالية التحديد HD. ويمكن لمصوري الفيديو على سبيل المثال إطلاق إبداعاتهم باستخدام أجهزة التقاط ومزج الصوت والفيديو عريض الحزمة، مع تمتعهم بزمن تأخير أقل، ومزامنة أسرع وأكثر دقة لمعالجة التسجيلات آنياً. ومع سرعة النقل البالغة 10 غيغابت بالثانية، يمكن نقل ملفات وسائط أكبر بسرعة أعلى، ما يعني قضاء وقت أقل في انتظار مشاهدة الفيديو وتحريره. ويمكن إجراء نسخ احتياطي للبيانات واستعادتها بشكل أسرع، وبالتالي قضاء وقت أقل في انتظار المحتوى المطلوب من الأرشيف. أما بالنسبة لمستخدمي الحواسيب النقالة، فإن هذه التقنية تعني الاكتفاء بموصل واحد في الحواسيب المحمولة فائقة النحافة لزيادة إمكانات نقل محتوى الوسائط بسرعة عالية والعرض على الشاشات عالية التحديد، سواء في المنزل أو المكتب. وتكمِّل تقنية ثندربولت تقنيات الدخل والخرج الأخرى التي تواصل إنتل دعمها.

وقال مولي إدن، المدير العام لمجموعة الحواسيب الطرفية لدى إنتل: “إن التعامل مع الوسائط عالية التحديد هو أحد أكثر الأمور تطلباً بين استخدامات الحاسوب. ومع تقنية ثندربولت تكون إنتل قد وفرت تقنية إبداعية تساعد المحترفين والمستهلكين على التعامل بصورة أسرع وسهولة أكبر مع مجموعاتهم المتنامية من محتوى الوسائط، من الموسيقى إلى الأفلام عالية التحديد. لقد حولنا رؤيتنا للنقل السهل والسريع للمحتوى بين الحواسيب والتجهيزات وجعلناها أمراً واقعاً”.

وقال بوب مانسفيلد، نائب الرئيس الأول لهندسة عتاد ماك لدى آبل: “يسرنا أن نتعاون مع إنتل على تقديم تقنية ثندربولت المبتكرة إلى مستخدمي أجهزة ماك. ومع سرعات النقل الفائقة ودعم الشاشات عالية الدقة والتوافق مع تقنيات الدخل والخرج الحالية، فإن تقنية ثندربولت تمثل اختراقاً مهماً سيفيد الصناعة بأكملها، ونعتقد أن المطورين سيحصلون بفضلها على إمكانات هائلة”.

تعمل تقنية ثندربولت برقاقة تحكم طورتها إنتل، وهي تستخدم موصلاً صغيراً يلائم الأجهزة النقالة التي ستكون ضمن الأجهزة الداعمة لهذه التقنية. وقد أعلنت عدة شركات اشتهرت بالابتكار عن منتجات ترتكز إلى تقنية ثندربولت، أو أنها تخطط لدعم تقنية ثندربولت في منتجاتها المقبلة، بما فيها شركات Aja*, Apogee*, Avid*, Blackmagic*,  LaCie*, Promise*, Western Digital*. كما تعمل إنتل مع مختلف جهات قطاع المعلوماتية على إنتاج مجموعة من المنتجات المرتكزة إلى تقنية ثندربولت، تشمل الحواسيب والشاشات وأجهزة التخزين وأجهزة الصوت والفيديو والكاميرات ومحطات الربط وغيرها.

عن إنتل

تعتبر شركة إنتل (المدرجة بالرمز INTC في بورصة ناسداك) رائدة عالمياً في ابتكارات الحوسبة، حيث تصمم الشركة وتقدم التقنيات الأساسية اللازمة لصناعة أجهزة الحوسبة في العالم. وتتوفر معلومات إضافية عن إنتل في الموقع www.intel.com/pressroom وفي مجموعة المدونات blogs.intel.com

– 30 –

إن الأسماء Intel, Thunderbolt وشعارات إنتل وثندربولت هي علامات تجارية لشركة إنتل Intel Corporation في الولايات المتحدة وبلدان أخرى.

* الأسماء والعلامات التجارية الأخرى قد تكون ملكاً لأصحابها المعنيين.

About Intel
Intel (NASDAQ: INTC) expands the boundaries of technology to make the most amazing experiences possible. Information about Intel can be found at newsroom.intel.com and intel.com.

Intel and the Intel logo are trademarks of Intel Corporation in the United States and other countries.

*Other names and brands may be claimed as the property of others.